blog-img

شراء عقارات في تركيا على المخطط الإيجابيات والسلبيات

تطورت البنية العقارية التركية وتوسعت مشاريع البناء في مجال العقارات التركي في الآونة الأخيرة، بحيث أنه لم يبق من لم يسمع عن جمال تركيا وجودة العقارات التي فيها وأسعار العقارات المناسبة فيها.

ستجد أن هنالك من يرغب في العقارات الجاهزة للسكن في تركيا، كما ان هنالك من يرغب في العقارات التي تكون قيد الإنشاء، في هذه المقالة سنتكلم عن شراء شقة في تركيا على المخطط وعن إيجابياته وسلبياته.

 

إيجابيات شراء العقارات على المخطط في تركيا

1- الأسعار المناسبة

غالباً ما تكون أسعار العقارات ضمن المشاريع قيد الإنشاء أرخص من المشاريع الجاهزة للسكن، وهذا يعود إلى حاجة المطورين العقاريين للسيولة، أو يمكن القول إنهم سيفضلون الحصول على السيولة مسبقاً مما يسهل عليهم المتابعة في مشاريعهم، أو حتى البدء في مشاريع أخرى مخطط لها.

وهنا تكمن الفائدة في شراء شقق أو عقارات ضمن هذه المشاريع السكنية، وهذا بالطبع هو لمن ليس لديه حاجة مستعجلة في السكن.

 

2- التسهيلات في الدفع بالتقسيط

تقوم الشركات الإنشائية التركية و المطورون العقاريون الأتراك بطرح خطط دفع مريحة نسبياً في حال كانوا يبيعون عقاراتهم وهي قيد الإنشاء.

ففي الوقت الذي يمكن أن تشتري شقة في مشروع جاهز بتقسيط يصل إلى سنة إلى سنة ونصف كحد أقصى في معظم المشاريع "عدا قلة قليلة"، فمن جهة أخرى ستتمكن من الشراء بتقسيط قد يصل إلى 4 سنوات وأكثر في المشاريع التي تكون قيد الإنشاء.

ناهيك عن أن الدفعة الأولى في سعر العقار في حال كان العقار قيد الإنشاء ستكون أقل عما هي عليه في حالة العقار الجاهز للسكن.

 

3- الفائدة الاستثمارية

إن شراء الشقق على المخطط "قبل أن تكون جاهزة للتسليم" قد يحقق في بعض الحالات أرباحاً في سعر الشقق قد يصل إلى 50% من سعر الشقة لدى الشراء، وذلك خلال فترة سنة ونصف إلى سنتين.

أي أنك ستشتري عقارك وفق عقد بيع مصدق لدى الكاتب بالعدل التركي، ومن ثم تنتظر حتى ينتهي المشروع ومن ثم ستعاود بيعه بسعر أعلى.

يتم عادة إنجاز المشاريع السكنية "لدى المطورين المثاليين" خلال مدة وسطية قدرها سنتين، تزيد أو تنقص وفقاً لحجم المشروع، وهذا هو بالنسبة للمشاريع السكنية متعددة الأبنية وكثيرة عدد الشقق، ولكن الأبنية المستقلة فهي لا تستغرق زمناً كهذا.

 

4- تعدد خيارات الشقق والعقارات

عادة ما يبدأ بيع العقارت من قبل المطورين العقاريين و الشركات الإنشائية عند بداية تنفيذ المشروع، ولدى انتهائه فإن الخيارات الجيدة من الشقق والمحلات غالباً ما تكون قد بيعت.

ولدى زيارتك لمشروع سكني جاهز ستجد أنه من الصعب مثلاً أن تشتري شقتين متجاورتين في كثير من الأحيان، كما أن الخيارات ذات الإطلالة الأفضل قد لا تكون متوفرة.

لهذا تجد أن شراء العقارات أثناء تنفيذ المشروع، يعطي ميزة تعدد الخيارات العقارية بما يمنحك أريحية الاختيار لدى الشراء.

 

5- امكانية تعديل تصميم الشقق

هنالك العديد من المطورين العقاريين الذين يمنحون مشتري العقار إمكانية إجراء تعديلات على الشقة، المحل التجاري.

إن إمكانية دمج أكثر من شقة، إلغاء أو إضافة جدران وتقطيع الشقة بطريقة مختلفة هي أمر متاح لدى العديد من المطورين العقاريين.

برغم هذا فستجد أن هنالك شركات إنشائية تعطي خيارات محدودة في التعديل بما يتناسب مع شروط بناء العقار المتفق عليها لدى البلدية، ولكن مع ذلك يبقى هذا الخيار خياراً مفيداً وغير مأجور في معظم الحالات.

 

 

سلبيات شراء العقارات على المخطط في تركيا

 

1- احتمالية التأخر في التسليم

تعتمد الكثير من الشركات العقارية التركية على التعامل مع البنوك لتمويل مشاريعها السكنية، ومنهم أيضاً من يعتمد على بيع الشقق وهي على المخطط بغية المتابعة في المشروع السكني.

في هذه الحالة فإن تأخر بيع الشقق نتيجة لضعف في التسويق مثلاً، أو لظروف طارئة اقتصادية تخص الاقتصاد التركي أو العالمي، سيكون له تأثير على إكمال المشروع في الوقت المحدد.

مهما كانت قوة الشركة الإنشائية في تركيا وفي غير تركيا، فهنالك احتمال ولو كان بسيطاً في أن يكون هنالك تأخر في التسليم.

لهذا في حال كنت متمكناً من الدفع النقدي وشراء شقة في مشروع جاهز للسكن، فلست مضطراً للدخول في هذه الاحتمالية مهما صغرت.

2- طبيعة الحياة غير واضحة بعد

تقوم معظم الشركات الإنشائية بإعداد العديد من البروشورات والكتالوجات التي تصف لك ما سيكون عليه المشروع السكني لدى انتهائه.

ولكن لن تستطيع حقاً أن تعرف كيف سيكون شكل المشروع لدى انتهائه، هل سيكون بهذا الجمال والرونق الموصوف؟ أم أنه سيكون مختلفاً عن ذلك.

هل ستتمكن من معرفة من سيسكن الشقق التي تجاورك، كيف ستكون إدارة المجمع السكني، بينما في حال كان المشروع جاهزاً للسكن فيكفي أن تقضي بضع ساعات للتجول في المجمع لتعرف شكل الحياة في هذا المكان.

 

3- عدم جاهزية الطابو لبعض المشاريع

إن نسبة كبيرة من المشاريع السكنية التي تكون قيد الإنشاء، تمتلك وثيقة طابو ارتفاق على الأقل، ومنها ما يمتلك وثيقة ملكية أو طابو نظامي.

ولكن قد تعجبك شقة في مشروع ما، وبعد أن تكون قد بحثت وتعبت ستتفاجأ أن المشروع السكني ليس فيه طابو من أي نوع، وأنك ستضطر لشراء الشقة وفق عقد بيع مصدق لدى الكاتب بالعدل.

وعلى الرغم من أن الشراء وفق عقد مصدق هو أمر قانوني و يضمن حقك "في حال كانت شروطه في صالحك" إلا أن الشراء بطريقة نقل الملكية إلى اسمك في دائرة الطابو هو أفضل، فأنت ستصبح مالك الشقة ولن تدخل في أي ملابسات تتعلق بالعقود وشروطها.

أي بمعنى آخر، إذا كنت تملك المال الكفي للشراء النقدي، فلست مضطراً لشراء عقار ليس له وثيقة ملكية.

 

مواضيع ذات صلة :

ابرز العوامل التي تدفع العرب لشراء عقار في تركيا

الاستثمار والحصول على الجنسية التركية

مميزات شراء عقار في تركيا

ميزات السكن ضمن مجمع سكني في تركيا

 

مشروع استثماري بموقع استراتيجي

مجمع سكني بموقع حيوي في اسطنبول 

 
 
 

#شقق_للبيع #شقق_تركيا #شقق_تمليك #عقارات #عقارات_في_تركيا_اسطنبول

 

شارك